الطريقة المناسبة للعناية بالمنطقة الحساسة
18 يونيو, 2014 الصحة و الرشاقة

العناية بتنظيف المنطقة الحساسة هي مسألة ضرورية للحفاظ على النظافة الشخصية والانتعاش طوال اليوم، ما يؤدي بدوره الى تحسين العلاقة الزوجية، تلجأ العديد من النساء الى الإفراط في تنظيف المناطق الحساسة، ما يؤدي الى إصابتهن بالمشاكل النسائية.

فما هي الطريقة المناسبة للعناية بالمنطقة الحساسة؟

أخطاء شائعة عن العناية بالمنطقة الحساسة يشدد الإختصاصي بالجراحة النسائية والتوليد د. لبيب غلمية على أهمية الإعتدال في تنظيف المنطقة الحساسة، بإعتبارها عضواً كسائر أعضاء الجسم.
ويشير الى أن الإفراط في التنظيف يؤدي الى جفاف الجلد، كما يقضي على البكتيريا النافعة والتي تحافظ على توازن بيئة المهبل، وتمنع الاصابة بالإلتهابات النسائية، وتحول دون دخولها الى عنق الرحم.
ويوضح الطبيب أن تنظيف المنطقة الحساسة يجب ان يتم بواسطة الماء والصابون المناسب، اي الذي يراعي معدل الحموضة PH الطبيعية للمهبل، ويجب ان يتم التنظيف بعد الدخول الى الحمام، وكذلك زيادة العناية بنظافة المنطقة الحساسة خلال الطمث.
ولدى سؤالنا عن استخدم الغسول النسائي، اجاب الطبيب انه يمكن استخدامه ثلاث مرات اسبوعياً، خصوصاً اذا كانت المرأة تعاني من الإفرازات المهبلية، ولكن نصح بتجنب استخدامه بشكل يومي.

 

– للمزيد من وصفات الطبخ المغربي من هنا
– للمزيد من وصفات الصحة و الرشاقة من هنا
– للمزيد من وصفات جمال صقلي من هنا
– للمزيد من وصفات الجمال من هنا

اترك تعليقاً