لماذا لا يفهمك زوجك و لماذا لا تفهمينه ؟
25 مايو, 2014 ادم و حواء

يكمن الغموض بين الزوجين في الإحساس , فلا يمكن للزوج أن يدرك أحاسيس زوجته لأن أحاسيسه ذكورية مبنية على العقل أكثر منها على العاطفة , وعلى العكس تماما فأحاسيس المرأة في القلب فقط لايمكنها تقبّل أفكارا بالعقل , لا يمكنها أن تقبل امرأة أخرى في حياة زوجها , وهي تعلم أنه حلال لكنها الأحاسيس .

لهذا لا تلومي الرجل كما لا يجب أن يلوم الرجل زوجته الضعيفة , لابد أن ينتبه لأحاسيسها ويحاول فهم المستطاع منها ..

قد تطلبي من الرجل شيئا فلا يلبيه , لماذا لا تكوني صريحة معه : قولي له ( لماذا تمتنع أن تلبي طلبي هذا ) افهمي وجهة نظره قبل أن تحكمي , ولو أنها لم تقنعك حاولي التخفيف عليه ..

للرجل نظرة أخرى تجاه الأمور , ولن تتوافق أفكار الرجال مع أفكار النساء مطلقا لأن الأفكار لو تشابهت لما بقي رجولة ولا أنوثة , ابذلي ما بوسعك ضمن إطارة الأنثوية ولا تعتدي , إذا لم يوافق الرجل على شيء فهو إذا لا يراه معقولا , كما يجب أن تنتبهي إلى طلباتك هل هي فعلا معقولة , كوني صريحة فالصراحة راحة ..

وهناك أمر آخر , خذي الأمور بسهولة , لماذا تحبين أن تجعلي الحياة مصابة بمرض التشنج , لم يلبِّ لك طلبا انسيه , تجاهليه , قولي له بكل هدوء ( حسنا ربما ليس هناك نصيب لي فيه) .. أو قولي له: أسأل الله أن يزيدك من فضله حتى تستطيع تلبية طلبي , واعلمي انه لو كان زوجك من حجر مصمت قاس سيلين بهذه الكلمات الطيبة يوما بعد يوم , وقد قلت لكِ سابقا أننا في الحياة نحتاج إلى التجربة مرارا , حتى تنجح معنا , أما تضييعك للوقت وقولك ( زوجي لن يتغير , زوجي سيظل هكذا .. زوجي .. زوجي .. ) فهذا كله ضياع للوقت وابراز لشخصيتك الضعيفة ..

اترك تعليقاً